إعلان إنشيون

التعليم بحلول عام 2030 : نحو التعليم الجيّد المُنصف والشامل والتعلُّم مدى الحياة للجميع

- نحن الوزراء ورؤساء الوفود وأعضائها ورؤساء الوكالات والمسؤولين في المنظمات المتعدّدة الأطراف والمنظمات . الثنائية، وممثّلي المجتمع المدني والمعلمين والشباب والقطاع الخاص، قد اجتمعنا في إنشيون بجمهورية كوريا في شهر . أيّار/مايو من عام 2015 بناءً على دعوة المديرة العامة لليونسكو من أجل المشاركة في 1لمنتدى العالمي للتربية لعام 2015 وإننا لنشكر جمهورية كوريا حكومةً وشعبا على استضافتها لهذه الفعالية المهمة. ونشكر أيضا منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) والبنك الدولي وصندوق الأمم المتحدة للسكان وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وهيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة (هيئة الأمم المتحدة للمرأة) والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، بوصفها الجهات الشريكة في الدعوة إلى عقد هذا الاجتماع، على مساهماتها. ونعرب عن تقديرنا الخالص لليونسكو لمبادرتها إلى الدعوة إلى . عقد هذا المنتدى وريادتها لتنظيم هذه الفعالية البارزة الخاصة بالتعليم بحلول عام 2030

- وإننا لنؤكد مجددا،ً في هذه المناسبة التاريخية، رؤية الحركة العالمية للتعليم للجميع التي وُضعت في جومتيين في عام . 1990 وجرى تأكيدها في داكار في عام 2000 ، فكانت أهم تعهّد حيال التعليم خلال العقود الماضية، وساعدت على إحراز تقدّم كبير في مجال التعليم. ونؤكد مجددا أيضا الرؤية والإرادة السياسية اللتين تجلتّا في العديد من المعاهدات الدولية والإقليمية التي أبُرمت بشأن حقوق الإنسان، والتي تنصّ على الحقّ في التعليم وتبيّن ارتباطه بحقوق الإنسان الأخرى. ونحيط علما بالجهود التي بُذلت في مجال السعي إلى توفير التعليم للجميع، ونقرّ مع ذلك بأنّ توفير التعليم للجميع ما زال أمرا بعيد المنال وتنتابنا مخاوف شديدة في هذا الصدد.

 

اقرأ المزيد

إعلان إنشيون

التعليم بحلول عام 2030 : نحو التعليم الجيّد المُنصف والشامل والتعلُّم مدى الحياة للجميع

- نحن الوزراء ورؤساء الوفود وأعضائها ورؤساء الوكالات والمسؤولين في المنظمات المتعدّدة الأطراف والمنظمات . الثنائية، وممثّلي المجتمع المدني والمعلمين والشباب والقطاع الخاص، قد اجتمعنا في إنشيون بجمهورية كوريا في شهر . أيّار/مايو من عام 2015 بناءً على دعوة المديرة العامة لليونسكو من أجل المشاركة في 1لمنتدى العالمي للتربية لعام 2015 وإننا لنشكر جمهورية كوريا حكومةً وشعبا على استضافتها لهذه الفعالية المهمة. ونشكر أيضا منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) والبنك الدولي وصندوق الأمم المتحدة للسكان وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وهيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة (هيئة الأمم المتحدة للمرأة) والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، بوصفها الجهات الشريكة في الدعوة إلى عقد هذا الاجتماع، على مساهماتها. ونعرب عن تقديرنا الخالص لليونسكو لمبادرتها إلى الدعوة إلى . عقد هذا المنتدى وريادتها لتنظيم هذه الفعالية البارزة الخاصة بالتعليم بحلول عام 2030

- وإننا لنؤكد مجددا،ً في هذه المناسبة التاريخية، رؤية الحركة العالمية للتعليم للجميع التي وُضعت في جومتيين في عام . 1990 وجرى تأكيدها في داكار في عام 2000 ، فكانت أهم تعهّد حيال التعليم خلال العقود الماضية، وساعدت على إحراز تقدّم كبير في مجال التعليم. ونؤكد مجددا أيضا الرؤية والإرادة السياسية اللتين تجلتّا في العديد من المعاهدات الدولية والإقليمية التي أبُرمت بشأن حقوق الإنسان، والتي تنصّ على الحقّ في التعليم وتبيّن ارتباطه بحقوق الإنسان الأخرى. ونحيط علما بالجهود التي بُذلت في مجال السعي إلى توفير التعليم للجميع، ونقرّ مع ذلك بأنّ توفير التعليم للجميع ما زال أمرا بعيد المنال وتنتابنا مخاوف شديدة في هذا الصدد.

 

اقرأ المزيد